kurdes-combats-hasakeh_1

اندلاع معارك دامية بين موالين للنظام والأكراد في القامشلي شمال سوريا

شهدت مدينة القامشلي في شمال سوريا معارك دامية بين القوات النظامية والأكراد مدعومين بقوات الأمن الداخلي (الأسايش)، وفق ما أعلن الأربعاء المرصد السوري لحقوق الإنسان وأكده مصدر أمني كردي.

اندلعت الأربعاء معارك دامية بين قوات موالية لبشار الأسد والمقاتلين الأكراد في مدينة القامشلي الواقعة شمال شرق سوريا، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان وما أكده مصدر كردي. وسمع مساء دوي إطلاق صواريخ وقصف مدفعي في القامشلي، فيما كانت طائرات تحلق فوق المدينة ذات الغالبية الكردية.

وقال مصدر أمني كردي إن "الاشتباكات العنيفة اندلعت بين الأكراد مدعومين بقوات الأمن الداخلي (الأسايش) من جهة، وقوات النظام السوري مدعومة بالدفاع الوطني من جهة ثانية، إثر إشكال عند حاجز في المدينة". كما أفاد مقاتل كردي "استشهد عدد من رفاقنا ضمن الاشتباكات مع ميليشيات النظام، وقتل عدد من قوات الدفاع الوطني، فيما أسر الأسايش عددا آخر".

من جهته، أشار المرصد إلى أن "اشتباكات متفاوتة لا تزال مستمرة بين الأسايش وقوات الدفاع الوطني"، لافتا إلى أن "أربعة من عناصر الدفاع الوطني قتلوا وأسر 20 آخرون خلال الاشتباكات التي أدت أيضا إلى مقتل 3 من عناصر الأسايش وإصابة آخرين".

وتتقاسم القوات الكردية المحلية والنظام السوري السيطرة على مدينة القامشلي، التي تقطنها أكثرية كردية، في محافظة الحسكة.

فرانس 24/ أ ف ب

نشرت في : 20/04/2016

Original Article

egypt-israel_2_0_0_0

إسرائيل تعلن عن تعاونها “غير المسبوق” مع الاستخبارات المصرية والأردنية

أعلنت إسرائيل الأربعاء على لسان رئيس أركان الجيش أنها تتعاون مع الاستخبارات المصرية والأردنية بشكل "غير مسبوق" بهدف محاربة الجهاديين في المنطقة.

صرح نائب رئيس أركان الجيش الإسرائيلي الجنرال يائير غولان الأربعاء أن بلاده تتعاون بشكل "غير مسبوق" مع أجهزة الاستخبارات المصرية والأردنية في إطار مكافحة الجماعات الجهادية مثل تنظيم "الدولة الإسلامية".

وقال غولان "هناك شعور قوي في المنطقة بأننا في حاجة إلى وضع عداواتنا جانبا والتركيز على المصالح المتبادلة والعمل معا" لمكافحة التهديد الجهادي، مشيرا إلى "مستوى غير مسبوق من التعاون" في المجال الاستخباراتي.

وتابع غولان خلال مؤتمر صحافي للمراسلين الأجانب "لكن الأمر يتعلق بتعاون بين وكالات (استخباراتية) وأنا لا اتحدث عن مصالحة بين الشعوب".

ويذكر أن مصر والأردن هما الدولتان العربيتان الوحيدتان اللتان وقعتا معاهدة سلام مع إسرائيل، لكن علاقاتهما معها لا تزال متوترة، خصوصا بسبب دعمهما القضية الفلسطينية.

فرانس 24 / أ ف ب

نشرت في : 20/04/2016

Original Article

capture-video-irak-manif

فيديو: الآلاف يعتصمون بساحة التحرير في بغداد تنديدا بالسياسيين المتمسكين بمناصبهم

يفترش آلاف المعتصمين الشوارع والأرصفة المجاورة لساحة التحرير وسط العاصمة العراقية بغداد تعبيرا عن استيائهم من الساسة المتمسكين بمناصبهم وامتيازهم.

نشرت في : 20/04/2016

Original Article

capture-edition-entretien

يوسف بن علوي: حكومتا السعودية وإيران تتجهان لصيغة لا غالب ولا مغلوب رغم المتطرفين

حوار

قال الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية في سلطنة عمان يوسف بن علوي أن حكومتي السعودية وإيران ترغبان في الخروج من الأزمة على طريقة لا غالب ولا مغلوب رغم المتطرفين، ورأى أن حرب اليمن كانت نتيجة خطأ في الحسابات. واعتبر بن علوي في حواره مع فرانس 24 أن تدخلا بريا عربيا في سوريا "غير وارد"، مبديا تفاؤله بتنفيذ خطة فيينا رغم تعثر المفاوضات. وبالمقابل لم يستبعد تدخلا أجنبيا ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" في ليبيا.

إعداد وسيم الأحمر

Original Article

turquie-police-securite-afp_0

تركيا: السجن أكثر من 500 عام لمدرس أدين بانتهاكات جنسية ضد أطفال

أصدرت محكمة تركية الأربعاء حكما بالسجن أكثر من 500 عام على مدرس يبلغ 54 أدين بانتهاكات جنسية بحق أطفال في منازل يزعم أنها تحت إدارة مؤسستين إسلاميتين.

حكمت محكمة تركية بسجن مدرس لمدة 508 سنوات على خلفية إدانته بانتهاكات جنسية بحق أطفال في دور ضيافة للقصر تتهم المعارضة مؤسستين إسلاميتين بإدارتها، في قضية تبادلت بسببها الحكومة ذات الجذور الإسلامية والمعارضون الاتهامات.

وذكرت وسائل إعلام تركية أن الحكم صدر على المدرس البالغ من العمر 54 عاما بتهمة ارتكاب انتهاكات جنسية بحق عشرة أطفال في منازل يزعم أنها تحت إدارة مؤسستي الأنصار وكايمدير الخيريتين في مدينة كارامان بجنوب البلاد بين 2012 و2015.

وتعهد رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو وهو رئيس حزب العدالة والتنمية الحاكم بمحاسبة أي شخص تبثه مسؤوليته عن انتهاكات. لكنه قال أيضا إن المزاعم توجه لتحقيق مكاسب سياسية وتشويه المؤسستين الإسلاميتين اللتين تنفيان مسؤوليتهما عما حدث.

واتهمت المعارضة العلمانية الرئيسية وجماعات حقوقية حزب العدالة والتنمية الذي أسسه الرئيس طيب أردوغان بالسعي للدفاع عن المؤسستين اللتين تتهمهما هذه الجهات بإدارة دور ضيافة للقصر بشكل غير قانوني. وتنفي الأنصار وكايمدير تلك الاتهامات. كما انتقدت المعارضة والمؤسسات الحقوقية أيضا محاكمة شخص واحد وطالبت بمحاسبة المؤسستين.

وقال سيرا كاديجيل وهو واحد من عشرات المحامين الذين حضروا لمتابعة الجلسة لمحطة (سي.إن.إن تورك) التلفزيونية "لقد طبقت العدالة إذا تحدثنا عن محاكمة هذا الشخص وحده. لكن مسار التحقيق مفتوح فيما يخص الأنصار وكايمدير."

فرانس 24 / رويترز

نشرت في : 20/04/2016

Original Article

iran_flag_m

القضاء الأمريكي يطالب إيران بدفع ملياري دولار لضحايا أمريكيين

طالب القضاء الأمريكي طهران بدفع نحو ملياري دولار كتعويضات لضحايا أمريكيين قتلوا في اعتداءات "خططت لها إيران".

أعلنت المحكمة العليا بالولايات المتحدة الأربعاء أن على إيران أن تدفع تعويضات بقيمة ملياري دولار من أموالها مجمدة في بنوك أمريكية يطالب بها أكثر من ألف من ضحايا أمريكيين لاعتداءات خططت لها طهران بحسب أسر هؤلاء الضحايا.

ويطالب الناجون من الهجمات وممثلو أمريكيين قتلوا، بدفع هذه الأموال المجمدة حاليا في نيويورك والتي توازي سندات استثمرها البنك المركزي الإيراني.

وبين الضحايا أقارب 241 جنديا أمريكيا قتلوا في 23 تشرين الأول/أكتوبر 1983 في هجومين انتحاريين استهدفا الكتيبتين الأمريكية والفرنسية في القوة المتعددة الجنسية في بيروت.

وتم اتخاذ هذا القرار من قبل أعلى هيئة قضائية أمريكية بتأييد ستة أصوات ومعارضة اثنين وهو يدعم مرسوما أصدره مطلع 2012 الرئيس الأمريكي باراك أوباما يحول دون نقل الأموال، فضلا عن تصويت للكونغرس بعد بضعة أشهر على قانون يجيز حجزها.

وكان أصحاب الشكوى حصلوا على تعويضات بمليارات الدولارات لم تدفع لاحقا وتوجهوا إلى محاكم نيويورك وطلبوا منها التحرك لحجز أرصدة إيرانية.

ويشار إلى أن أموالا شارك فيها وسطاء ماليون بينهم شركة كليرستريم في لوكسمبورغ في 2008 قد جمدت.

فرانس 24 / أ ف ب

نشرت في : 20/04/2016

Original Article

200416_liberte_presse_rsf_2015_0

حرية الصحافة تشهد تراجعا حول العالم وتونس تتصدر الدول العربية

تراجعت حرية الصحافة في جميع أنحاء العالم العام 2015، وفق ما ذكر تقرير لمنظمة مراسلون بلا حدود التي أفادت في بيان بأن تونس تحتل المرتبة الأولى عربيا في العام 2016.

صدر الأربعاء التصنيف السنوي لحرية الصحافة لمنظمة مراسلون بلا حدود، حيث سجلت حرية الصحافة تراجعا في جميع أنحاء العالم خلال العام 2015 وخصوصا في القارة الأمريكية التي جاءت للمرة الأولى بعد أفريقيا.

ويستند هذا التصنيف لحرية الصحافة في 180 دولة الذي تصدره المنظمة منذ العام 2002 إلى مجموعة من المؤشرات هي التعددية واستقلالية وسائل الإعلام والبيئة والرقابة الذاتية، والإطار القانوني والشفافية والبنى التحتية والتجاوزات.

وقال الأمين العام للمنظمة كريستوف دولوار إن "جميع مؤشرات التصنيف تشهد على تدهور. ثمة سلطات عامة عديدة تحاول استعادة السيطرة على بلدانها، خشية حصول انفتاح كبير في النقاش العام". وتابع "تجد جميع السلطات اليوم سهولة متزايدة في التوجه مباشرة إلى الجمهور بفضل التقنيات الجديدة، وثمة بالتالي عنف أكبر حيال كل الذين يمثلون الإعلام المستقل".

وتابع "ندخل في عصر جديد من الدعاية حيث تتيح التكنولوجيا الجديدة المتدنية الكلفة نشر المعلومات الخاصة كما يراد منها. وفي مواجهة ذلك، الصحافيون هم الذين يعرقلونها في ذلك".

وإذا كان وضع الصحافة تدهور في كل المناطق الجغرافية، فإن القارة الأمريكية شهدت أكبر تراجع في مجال حرية الصحافة لا سيما مع عمليات الاغتيال التي استهدفت صحافيين في أمريكا الوسطى.

تونس في المرتبة الأولى عربيا

في بعض الدول التي تشهد نزاعات مثل العراق (المرتبة 158) وليبيا (164) واليمن (170)، لفتت المنظمة إلى أن "ممارسة الصحافة تعود إلى فعل شجاعة".

وأشادت منظمة مراسلون بلا حدود بتحسن الوضع في تونس (96) التي تقدمت 30 مرتبة ما يدل بحسب كريستوف دولاوار على "ترسيخ للآثار الإيجابية للثورة". وجاء في بيان للمنظمة أن "تونس تتصدر العالم العربي في التصنيف العالمي لحرية الصحافة 2016".

في هذا الصدد قالت ياسمين كاشا مسؤولة مكتب شمال أفريقيا في منظمة مراسلون بلا حدود إن "تطور تونس يجب أن يشجع السلطات ووسائل الإعلام والمجتمع المدني على مواصلة جهودها التي تبذلها من أجل إصلاح قطاع الإعلام".

وفي أدنى الترتيب كما في السنة الماضية صنفت سوريا في المرتبة 177 من أصل 180 في هذا التصنيف ، مباشرة بعد الصين (176) وقبل تركمانستان (178) وكوريا الشمالية (179) وأريتريا (180).

فرانس 24 / أ ف ب

نشرت في : 20/04/2016

Original Article

main_souk_tunisie

مدينة قسطنطينة الجزائرية تسلم صفاقس التونسية مشعل “عاصمة الثقافة العربية”

تسلمت وزيرة الثقافة التونسية في حفل أقيم الثلاثاء بالجزائر "المشعل الرمزي" الذي يتوج مدينة صفاقس التونسية "عاصمة الثقافة العربية".

تسلمت مدينة صفاقس التونسية مشعل "عاصمة الثقافة العربية" من مدينة قسنطينة الجزائرية في حفل أقامه الثلاثاء مشروع العواصم الثقافية العربية المقام تحت مظلة المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (ألكسو).

وتسلمت وزيرة الثقافة والمحافظة على التراث التونسية سنيا مبارك "المشعل الرمزي" من نظيرها الجزائري عز الدين ميهوبي في قاعة زينيت بمدينة قسنطينة وسط حضور عدد من فناني ومثقفي البلدين مثل زياد غرسة وصوفيا صادق وجمال الشابي من تونس والشابة يمينة وعبد الله مناعي وعبدو درياسة من الجزائر.

وتضمن بيان لوزارة الثقافة التونسية عن مبارك قولها خلال الاحتفال إن الحدث الثقافي العربي يسعى إلى "تحقيق التميز العربي وإبراز التنوع الثقافي الذي تنطوي عليه الفنون والآداب والرؤى الجمالية والخصوصيات الحضارية العربية في مختلف تجلياتها وتنوعاتها."

وصفاقس التي توجت عاصمة للثقافة العربية 2016 هي ثاني أكبر المدن التونسية وعرفت حديثا بأنها عاصمة الجنوب التونسي. تقع صفاقس على بعد 270 كيلومترا جنوب تونس العاصمة.

وتقوم كل مدينة تحظى بهذا اللقب بتنظيم العديد من الأنشطة الرامية إلى النهوض بالعمل الثقافي العربي المشترك مثل المعارض وورش العمل والأسابيع الثقافية والعروض السينمائية والمسرحية والعمل على الترويج للصناعات الثقافية وتشجيع مبادرات القطاع الخاص لدعم الثقافة والاهتمام بالصناعات الإبداعية.

فرانس 24 / رويترز

نشرت في : 20/04/2016

Original Article

saudi-obama_0

أوباما يصل إلى السعودية وسط توتر في العلاقة بين البلدين

يلتقي الرئيس الأمريكي باراك أوباما اليوم بالعاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز في الرياض من أجل بحث ملف التصدي للجهاديين وملفي النزاع في سوريا واليمن، رغم توتر العلاقة بين واشنطن والرياض على خلفية مشروع قانون يجيز محاكمة المملكة على دور مفترض لها في اعتداءات 11 أيلول/ سبتمبر.

يقوم الرئيس الأمريكي باراك أوباما الأربعاء بزيارة رسمية إلى السعودية حيث يلتقي الملك سلمان بن عبد العزيز، في زيارة تهدف لتعزيز جهود مكافحة الجهاديين وملفي النزاع في سوريا واليمن، ومحاولة ترطيب أجواء العلاقات بين الحليفين التقليديين.

وكان في استقبال أوباما مسؤولون سعوديون تقدمهم أمير الرياض بندر بن عبد العزيز في مطار الملك خالد الدولي في الرياض.

وعادة تبث القنوات الرسمية مباشرة زيارات المسؤولين البارزين، إلا أنها لم تنقل وصول أوباما الذي انتقل بالمروحية إلى أحد فنادق الرياض، لتمضية بعض الوقت قبل الانتقال إلى قصر عرقة للقاء الملك سلمان.

ويشارك أوباما غدا في قمة تستضيفها الرياض، لقادة دول مجلس التعاون الخليجي الذين وصلوا الأربعاء تباعا إلى قاعدة الملك سلمان الجوية في الرياض، قبيل وقت قصير من وصول الرئيس الأمريكي. وكان العاهل السعودي في استقبال القادة، بحسب البث المباشر لقنوات التلفزة.

وعشية بدء زيارة أوباما، وصل وزير الدفاع الأمريكي آشتون كارتر إلى الرياض. وقال مسؤول أمريكي على هامش الزيارة أن بلاده تقترح على دول الخليج تكثيف التعاون الدفاعي، خصوصا تدريب القوات الخاصة وتنمية القدرات البحرية لمواجهة نشاطات "زعزعة الاستقرار" الإيرانية.

وقطعت الرياض علاقاتها مع طهران مطلع كانون الثاني/يناير، إثر مهاجمة بعثات دبلوماسية لها في إيران من قبل محتجين على إعدام الشيخ السعودي الشيعي المعارض نمر النمر. ويأمل قادة الخليج في أن يوجه أوباما رسالة حازمة لطهران، لاسيما بعد تصريحاته الأخيرة التي أثارت انتقادات في الصحافة السعودية.

توتر العلاقة السعودية – الأمريكية

الزيارة هي الرابعة لأوباما منذ توليه مهامه مطلع عام 2009. أما زيارته الأخيرة فكانت مطلع 2015 للتعزية بوفاة الملك عبدالله بن عبد العزيز.

وشهدت الولاية الثانية لأوباما محطات تباين عدة بين الرياض وواشنطن، منها امتناعه في اللحظة الأخيرة في صيف العام 2013، عن توجيه ضربات لنظام الرئيس بشار الأسد الذي تعد الرياض من المعارضين له، والاتفاق الذي توصلت اليه الدول الكبرى مع إيران، الخصم الإقليمي اللدود للسعودية، حول ملف طهران النووي، في صيف العام 2015.

كما أن التباين في الرؤى حول الملفات الإقليمية ليس نقطة الخلاف الوحيدة حاليا بين واشنطن والرياض. فالكونغرس يبحث مشروع قرار يجيز للقضاء الأمريكي النظر في دعاوى قد ترفع إليه، تطال الحكومة السعودية أو مسؤولين، على دور مفترض لهم في أحداث 11 ايلول/سبتمبر 2001. وأكد أوباما الإثنين معارضته مشروع القرار.

وأفادت صحيفة "نيويورك تايمز" الأسبوع الماضي أن وزير الخارجية السعودي عادل الجبير حذر من أن إقرار المشروع سيدفع السعودية لبيع سندات خزينة اميركية بمئات مليارات الدولارات، وسحب استثمارات.

كما يدور نقاش في واشنطن حول ما إذا كان يجب رفع التصنيف السري عن 28 صفحة من تقرير أحداث 11 أيلول/سبتمبر، يعتقد أنها تتطرق إلى أدوار محتملة لحكومات وكيانات أجنبية بينها السعودية.

فرانس 24/ أ ف ب

نشرت في : 20/04/2016

Original Article

w_20042016

أوباما في السعودية.. أي رسائل في “زيارة الوداع” ؟

وقفة مع الحدث

تتناول هذه الحلقة من "وقفة مع الحدث" دوافع وأهداف الزيارة التي يقوم بها الرئيس الأمريكي باراك أوباما إلى السعودية.

إعداد عبد الله العالي

Original Article